TRENDING
رحيل بطرس فرح... ذاكرة المسرح اللبناني

الممثل اللبناني الراحل بطرس فرح

غيّب الموت الممثل اللبناني القدير بطرس فرح تاركاً خلفه إرثاً فنياً مميزاً، وشخصيات راسخة في الأذهان جسّدها في مسرحيّات الفنان زياد الرحباني، وأبرزها الاستاذ رؤوف في "نزل السرور" و"مسيو أنطوان" في "بالنسبة لبكرا، شو؟".

ونعى نقيب الممثلين نعمة بداوي، مساء أمس الأحد، الممثل اللبناني بطرس فرح متقدّماً من عائلته وزملائه والشعب اللبناني بأحر التعازي لرحيلة.


نبذة عن حياته

دخل الفنان بطرس فرح عالم التمثيل بالصدفة، حيث كان موظفاً في شركة أدوية. هكذا بدأت مسيرته مع زياد الرحباني بدور "أستاذ رؤوف" في "نزل السرور" (1974) واستمرت لغاية العام 1994 في "لولا فسحة الأمل"، مروراً بـ"بالنسبة لبكرا، شو؟" (1978) و"فيلم أميركي طويل" (1980) و"شي فاشل" (1983). غير أن مسرحية "بالنسبة لبكرا، شو؟" شكّلت محطة أساسية في هذا التعاون الفني، إذ بقي دوره فيها بشخصية "موسيو أنطوان" راسخاً في ذاكرة المشاهدين. طبع بصمته الفنية في أكثر من عمل مسرحي مثل "ومشيت بطريقي" مع الفنان ملحم بركات في العام 1995، قبل أن يصبح وجهاً مألوفاً في مسرح جورج خباز. كذلك خاض تجربة السينما من خلال مشاركته كضيف شرف في فيلم Cash Flow 2.

الممثل الراحل بطرس فرح مع الفنان زياد الرحباني في مسرحية "بالنسبة لبكرا شو؟"

الممثل الراحل بطرس فرح مع الممثل والمخرج جورح خبّاز

ورقة النعوة الخاصة بالممثل الراحل بطرس فرح

يمكنكم نشر مقتطفات من المقال الحاضر، ما حده الاقصى 25% من مجموع المقال، شرط: ذكر اسم المؤلف والناشر ووضع رابط Hawacom TV (URL) الإلكتروني الذي يحيل الى مكان مصدر المقال، تحت طائلة تطبيق أحكام قانون حماية الملكية الفكرية

يقرأون الآن