TRENDING
السا زغيب تكتسي البريق وتوقد نظراتها


السا زغيب الخارجة من توهج الأداء في دورها التمثيلي صفاء في مسلسل "ع أمل". امرأة منزوعة اللون مطفأة مكدرة. تحمل ضعفها وساذجتها وتقنعك أنها مزروعة في بيئة برية بعيدة عن شمس الحضارة واللون.


لتصدمك بطلتها البراقة اللماعة وهي ترتدي هذا البياض المضيء بالإشعاع. في صورة تحمل كل تجديد وخصوصية أسلوب. عيون مسننة بنظرات القوة وهي الضعيفة هناك. جفون متشحة بالغيوم تغرز نظرة وتحدق كأنها حقل جاذبية وهي هناك ضعيفة مهانة.


سحنة ملونة بلون التراب بمكياج يلمع جمالاً وقوة وشخصية متقدة وهي هناك مطفأة لا شيء يعالج سقمها إلا "ابوفاس".

السا التي تلونت بالفن فخرجت متميزة.


هي هنا النقيض شعر مرخي وحضور لافت وشخصية تعزف الجمال بأعلى وتر. السا زغيب قادرة على الابهار كيفما طلت وقادرة على تبديل شخصيتها كيفما تشاء. 


يمكنكم نشر مقتطفات من المقال الحاضر، ما حده الاقصى 25% من مجموع المقال، شرط: ذكر اسم المؤلف والناشر ووضع رابط Hawacom TV (URL) الإلكتروني الذي يحيل الى مكان مصدر المقال، تحت طائلة تطبيق أحكام قانون حماية الملكية الفكرية

يقرأون الآن