TRENDING
الظهور الأول لوجه طفل آل باتشينو من صديقته الكويتية (صور)

آل باتشينو وصديقته الكويتية نور الفلاح مع طفله رومان

ظهر ابن النجم العالمي آل باتشينو من صديقته عارضة الأزياء ذات الأصول الكويتية نور الفلاح، للمرة الأولى في العلن، بعد 4 أشهر من تسوية معركة الحضانة على طفلهما.

وظهرت نور على غلاف مجلة "فوغ" العربية برفقة ابنها رومان، الذي يبلغ من العمر ثمانية أشهر، حيث كشفت وجهه للمرة الأولى في الإعلام، فيما تداولت مواقع التواصل الاجتماعي صوره، مشيدين بجمال ملامحه.


وتحدثت نور في حوارها مع المجلة عن الصعوبة التي واجهتها على صعيد الأمومة، قائلة "لأكون صريحة، الأمومة أكبر مما كنت أتصور.. ورومان أعظم هدية لي من الله، فهو أفضل ألف مرة مما اعتقدت أنه سيكون عليه".


اللقاء الأول بـ آل باتشينو

وتطرقت نور خلال حوارها مع المجلة إلى المرة الأولى التي التقت فيها آل باتشينو، وقد كانا مرتبطين عاطفياً منذ نيسان/ أبريل 2022، واستقبلا ابنهما، الذي أطلق عليه اسم "رومان الفلاح باتشينو"، في 6 حزيران/ يونيو في مستشفى سيدار سيناي بلوس أنجلوس.

آل باتشينو أصبح أباً بعمر 83 عاماً

بعد شهر واحد فقط من إعلان حملها، أعلن النجم المخضرم آل باتشينو، ولادة طفله الرابع من حبيبته المنتجة الكويتية نور الفلاح (30 عاماً) وهو في سن الـ 83، واكتسح اسم نور الفلاح وسائل الإعلام ومنصات التواصل في العالم يومها عقب إعلان آل باتشينو، انتظاره مولوده الرابع منها، فذهب الكثيرون ممن لا يعرفونها يتساءلون عن هوية العارضة المنتجة الكويتية الأصل التي تصغره بـ 53 عاماً.

وبعد الولادة، ترددت شائعات عن انفصال الثنائي الشهير، بعد أن قدمت الشابة الكويتية وثائق إلى المحكمة تطلب فيها الحضانة الجسدية الكاملة لرومان، لكن متحدثاً عن آل باتشينو نفى الانفصال، إلا أن المتحدث باسم النجم العالمي أكد في وقت سابق أن الزوجين لا يزالان معاً.

وصدر حكم لصالح الثنائي الشهير بتقاسم الحضانة القانونية المشتركة، حيث ستحصل نور على الحضانة الكاملة للرضيع بينما سيحصل آل باتشينو على حقوق الزيارة.

يشار إلى أنه بالإضافة إلى رومان، فإن النجم السينمائي هو والد ابنته جولي، 33 عاماً، من مدربة التمثيل جان تارانت، وكذلك التوأم أنطون وأوليفيا، 22 عاما، من الممثلة بيفرلي دانجيلو.

يمكنكم نشر مقتطفات من المقال الحاضر، ما حده الاقصى 25% من مجموع المقال، شرط: ذكر اسم المؤلف والناشر ووضع رابط Hawacom TV (URL) الإلكتروني الذي يحيل الى مكان مصدر المقال، تحت طائلة تطبيق أحكام قانون حماية الملكية الفكرية

يقرأون الآن