TRENDING
مشاهير العالم آخر تحديث في 
آخر تحديث في 

روز هانبري تكسر صمتها... هذا ما كشفته عن علاقتها بالأمير وليام

روز هانبري تكسر صمتها... هذا ما كشفته عن علاقتها بالأمير وليام

روز هانبري وكيت ميدلتون والأمير وليام

كسرت عارضة الأزياء السابقة روز هانبري صمتها في ظل تزايد الشائعات حول علاقتها المزعومة بزوج صديقتها المقرّبة كيت ميدلتون، الأمير ويليام، وارتباط اسمها بشدة بالعائلة المالكة البريطانية.

ونفت هانبري، وهي أم لثلاثة أطفال في الأربعين من عمرها، نفياً قاطعاً شائعات علاقتها بالأمير وليام، واصفةً إياها بـ "الكاذبة تماماً".

ما علاقة روز هانبري باختفاء كيت ميدلتون؟

وجاءت تصريحات هانبري رداً على موجة من الشائعات التي انتشرت بعد مونولوج أجراه ستيفن كولبير في برنامجه "The Late Show With Stephen Colbert"، حيث تطرّق إلى الحديث عن علاقة مزعومة بين هانبري والأمير ويليام، واستعرض الشائعات المتداولة؛ ما أثار المزيد من الجدل حول هذه القضية، إذ تم ربط علاقتهما المزعومة باختفاء كيت ميدلتون.

وجاء نفي هانبري عبر محاميها لصحيفة Business Insider، في الوقت الذي ما زال فيه محبو العائلة الملكية يتكهنون بشأن اختفاء ميدلتون من الأضواء العامة.

الأمير وليام يتوسّط كيت ميدلتون وروز هانبري

وانتشرت شائعات حول علاقة هانبري بويليام لأول مرة في عام 2019، بعد أن شوهدت مع الأمير في حانة في لندن.

وأثارت هذه الشائعات جدلاً واسعاً في وسائل الإعلام، خاصةً بعد أن اختفت ميدلتون من الأضواء العامة لعدة أسابيع.

وفي بيانها لـ Business Insider، قالت هانبري: "أود أن أؤكد أن الشائعات التي انتشرت حول علاقتي بالأمير ويليام كاذبة تماماً".

وأضافت: "هذه الشائعات مؤذية للغاية، ليس فقط لي ولعائلتي، ولكن أيضاً لكيت ووليام".

روز هانبري مع كيت ميدلتون والأمير وليام

من هي روز هانبري؟

روز هانبري عارضة أزياء سابقة ومستشارة سياسية، ولدت عام 1984، متزوجة من ديفيد تشولموندلي، الماركيز السابع لعائلة تشولموندلي.

وترتبط روز بالعائلة المالكة من خلال تاريخ العائلة، فقد كانت جدتها، الليدي إليزابيث لامبارت، وصيفة شرف في حفل زفاف الملكة إليزابيث والأمير فيليب عام 1947.

ويُقال إن الاثنتين كانتا على اتصال كصديقتين، حتى العام الذي توفيت فيه الليدي لامبارت جدة روز في العام 2016.

أنجبت روز وديفيد تشولموندلي، الذي يكبرها بـ 24 عاماً، ثلاثة أطفال وهم: التوأمان ألكسندر هيو جورج، واللورد أوليفر تيموثي جورج، المولودان في أكتوبر عام 2009، والليدي إيريس مارينا ألين تشولموندلي، المولودة في مارس 2016. وكان اللورد أوليفر تشولموندلي أحد حاملي الشرف، في تتويج الملك تشارلز الثالث والملكة كاميلا.

يمكنكم نشر مقتطفات من المقال الحاضر، ما حده الاقصى 25% من مجموع المقال، شرط: ذكر اسم المؤلف والناشر ووضع رابط Hawacom TV (URL) الإلكتروني الذي يحيل الى مكان مصدر المقال، تحت طائلة تطبيق أحكام قانون حماية الملكية الفكرية

يقرأون الآن