TRENDING
Trending

"دقوا الشماسي".. إعلان على أغنية عبدالحليم يستفزّ فنانين مصريين ويثير الجدل

إعلان "دقوا الشماسي"

أثار إعلان تلفزيوني مصري يهدف إلى الترويج لأحد المنتجعات السياحية، الكثير من الجدل في الساعات الماضية، لغناء بطلته أغنية "دقوا الشماسي" التي قدّمها العندليب الراحل عبد الحليم حافظ عام 1969 في فيلم "أبي فوق الشجرة".

وقدمت الفنانة الشابة المصرية ملك الحسيني الإعلان بطريقة استفزت كثيرين على شبكات التواصل الاجتماعي بمن فيهم فنانون مصريون.

وتسبّب الإعلان في هجوم كبير وانتقادات بسبب الطريقة التي قدمت بها الأغنية، ورأى البعض أنها قدمت بشكل سيء للغاية، ولا يليق بالأغنية الأصلية.


الهجوم لم يقف عند حد الجمهور، حيث هاجم الممثل والمؤلف والمخرج المسرحي المصري صبري فواز الإعلان، وكتب عبر حسابه في "فيسبوك" قائلاً: "ليه كده.. ليه كده.. دقوا الشماسي دي غنوة حلوة ومبهجة وكلها طاقة وحيوية.. ما ينفعش تتغنى كده.. والله ما ينفع".

وطالب المؤلف أيمن سلامة وؤثة عبد الحليم بإيقاف هذه المهزلة، حيث كتب قائلاً: "هو منير مراد مالوش ورثة يمنعوا العبث بألحانه؟.. طب عبد الحليم حافظ مالوش ورثة يمنعوا مهزلة دقوا الشماسي بهذا الصوت النسائي الضعيف السيء.. إعلان فاشل بمعنى الكلمة".

وتصدر الإعلان مؤشرات البحث في مصر، بسبب أسلوب الغناء وكيفية نطق الكلمات وطريقة العرض، واعتبر البعض الإعلان مسيئا لتراث الفنان الكبير عبد الحليم حافظ، كما اعتبره آخرون مسيئا لتقديمه ضمن شهر رمضان.

وعبرت ناشطة عن انزعاجها من الإعلان عبر منصة "إكس" قائلة: "هو ايه اعلان دقو الشماسي دا ! في رمضان ؟! في رمضان !".


وعلقت ناشطة: "مين المغفل اللي سمح لكم تستعملوا أغنية دقوا الشماسي عشان تبوظوها وتعملوا الإعلان دة!".


وانتقد أحد المتابعين تصوير الإعلان بفتيات عاريات في شهر رمضان، مطالباً الرقابة بالتدخل التدخل.


من هي ملك الحسيني؟

الهجوم على الإعلان، بات واحدا من المواضيع واسعة التداول عبر شبكات التواصل الاجتماعي، وتساءل الجميع عن بطلة الإعلان، وهي ملك الحسيني التي شاركت بالغناء والتمثيل في عدد من الأعمال.

حيث شاركت من قبل في مسلسل "بيمبو" وكذلك مسلسل "ريفو"، كما قدمت بعض البرامج كمذيعة خلال مسيرتها، وشاركت في غناء عدد من الأغنيات، لكن الإعلان الذي قدمته مؤخرا تسبب في معرفة الجمهور بها بشكل واسع، بعد الجدل الذي أحدثته.


يمكنكم نشر مقتطفات من المقال الحاضر، ما حده الاقصى 25% من مجموع المقال، شرط: ذكر اسم المؤلف والناشر ووضع رابط Hawacom TV (URL) الإلكتروني الذي يحيل الى مكان مصدر المقال، تحت طائلة تطبيق أحكام قانون حماية الملكية الفكرية

يقرأون الآن