TRENDING
مواقف محرجة وصادمة في حفل الأوسكار 2024 (فيديو)

نجوم حفل الأوسكار 2024

شهدت الدورة 96 من حفل توزيع جوائز الأوسكار 2024، مواقف بعضُها مؤثّر، وبعضُها الآخر صادم وطريف.

فبينما خطف الكلب ميسي الأنظار لدى جلوسه بين الحضور في التجمّع الأكبر لنجوم السينما العالمية وصنّاعها، كانت النجمات عرضة لمواقف محرجة على السجادة الحمراء بسبب فساتينهن، حيث سقطت ليزا كوشي، وتمزّق فستان إيما ستون، وظهر جون سينا عارياً...

حضور الكلب ميسي

وكان من بين الأحداث البارزة في الحفل حضور الكلب "ميسي"، الذي شارك في فيلم Anatomy of a Fall، حيث رصدته الكاميرات، وهو يتفاعل مع النجوم على المسرح، ويصفق لهم أيضاً.


سقوط ليزا كوشي على السجادة الحمراء

تعرّضت الفنانة الأميركية ليزا كوشي إلى موقف محرج حيث سقطت على السجادة الحمراء فجأة أمام الكاميرا. ففي البداية ظهرت ليزا كوشي على السجادة الحمراء تبتسم وهي ترتدي فستاناً باللون الأحمر وحذاء بكعب شاهق ثم فقدت توازنها وسقطت أمام الصحفيين.

ولم يعرف أحد سبب تعثر ليزا كوشي وسقوطها إلا ان الحذاء الأحمر ذو الكعب العال جداً الذي ظهرت به ربما كان أحد الأسباب التي أدت إلى سقوطها، الذي وصفته بعض وسائل الإعلام بـ "المحترف"، فعلى الرغم من دهشتها في البداية إلا أنها اتخذت وضعية الجلوس سريعاً وقالت: "أنا بخير".

وعندما اندفع الجميع لمساعدة ليزا كوشي على النهوض وقفت مرة أخرى على قدميها ومازحتهم قائلةَ: "أنا بخير، لقد تم التأمين على كاحلي، لذلك أنا بخير".


راين غوسلينغ يتسبّب بتمزّق فستان إيما ستون

عندما صعدت النجمة العالمية إيما ستون إلى المسرح لتسلم جائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم Poor Things، بدأت حديثها بالإشارة إلى أن فستانها قد تمزّق، وربما بذلك قطعت الطريق على الكاميرات التي قد تلتقط الصور وتوثق المشهد لاحقاً.

واللافت أن النجمة حوّلت الموقف إلى لحظة طريفة بعد أن اعترفت بأن ذلك حدث عندما كان زميلها راين غوسلينغ يغني أغنيته "I'm Just Ken" من فيلم باربي على المسرح، حيث إنها تفاعلت معه بشكل كبير فانتهى الأمر بتمزق فستانها.

وبعد انتهاء الحفل، وفي حديث لها مع الصحافة، أشارت الممثلة إلى أنه فور نزولها عن المسرح تم إصلاح "سحاب" الفستان، وتخلصت من المشكلة.


إعلان آل باتشينو جائزة أفضل فيلم

عند إعلان الممثل العالمي آل باتشينو جائزة أفضل فيلم، وهي الجائزة الأهم في الحفل، بدا وكأنه لم يقرأ الاسم بشكل واضح؛ إذ نظر مجدداً إلى المغلّف ليتأكد أنه يرى الاسم بشكل صحيح، ما أدخل الحضور بحالة من الضياع لثوان معدودة، خوفاً من أن يتكرر سيناريو عام 2017 بين Moonlight/ La La Land، ليتأكد بعدها الجميع أن النجم أعلن اسم الفائز Oppenheimer ولم يخطئ.

ففي العام 2017، أصاب حضور "الأوسكار" الذهول عندما أعلن الممثّلان وارن بيتي وفاي دوناواي عن طريق الخطأ فوز فيلم "La La Land" (لا لا لاند) بجائزة أفضل فيلم، بينما كان الرابح الفعليّ حينها "Moon Light" (مون لايت). خلال دقيقتَين ونصف الدقيقة، دخل فريق "لا لا لاند" الحلم، وألقى منتجوه خطابات الشكر على الخشبة. لكن سرعان ما تلاشت الأحلام، عندما اتّضح أنّ لغطاً حصل في المغلّفات، وأنّ فيلم «مون لايت» هو الذي يستحق التصفيق.


روبرت داوني جونيور يشكر طفولته "السيئة"

الممثل الأميركي روبرت داوني جونيور ولدى تسلّمه جائزة أوسكار أفضل ممثل مساعد عن دوره في فيلم أوبنهايمر Oppenheimer الذي شارك في بطولته مع كيليان مورفي، وجه الشكر إلى عدد من الأشخاص قائلاً: "أشكر طفولتي السيئة والأكاديمية على هذا التكريم، وزوجتي سوزانا، لقد عثرت علي وأنا كحيوان لاجئ وأعادتني للحياة".

وتُعد تلك جائزة الأوسكار الأولى التي يحصل عليها روبرت داوني جونيور بعد 3 عقود من أول ترشيح له، حيث كان هذا الترشيح الثالث له، فقد رشح سابقاً في عام 1993 لأفضل ممثل عن فيلم تشابلن ورشح من جديد عام 2008 لأفضل ممثل مساعد في فيلم Tropic Thunder.


جون سينا عارياً على المسرح

ولعلّ أبرز المواقف التي شهدها حفل الأوسكار، الظهور الصادم للممثل ونجم المصارعة الشهير جون سينا على المسرح عارياً بالكامل خلال تقديمه جائزة أفضل تصميم أزياء

وقدم جون سينا موقفاً ساخراً حول ملابسه مع مقدم حفل الأوسكار جيمي كيميل، بينما وقف متخفياً خلف الكواليس، قائلاً: "جسد الرجل ليس مزحة"، مشيراً إلى أنه لم يكن يشترك في مباريات المصارعة عارياً بل يرتدي جورتيس وبعد لحظات خرج على خشبة المسرح وسط ضحك من الجمهور.


وقبل تقديم سينا، ذكّر المذيع جيمي كيميل المشاهدين بجزء من تاريخ حفل توزيع جوائز الأوسكار من خلال التذكير بالذكرى الخمسين "للحظة الأكثر جنوناً" في تقاليد عرض الجوائز، موضحاً أنه "في حفل توزيع جوائز الأوسكار السادس والأربعين، عام 1974، كان ديفيد نيفن في منتصف تقديم إليزابيث تايلور عندما ركض رجل عار عبر المسرح.. هل يمكنك أن تتخيل لو كان هناك رجل عاري يركض عبر المسرح اليوم؟".

يمكنكم نشر مقتطفات من المقال الحاضر، ما حده الاقصى 25% من مجموع المقال، شرط: ذكر اسم المؤلف والناشر ووضع رابط Hawacom TV (URL) الإلكتروني الذي يحيل الى مكان مصدر المقال، تحت طائلة تطبيق أحكام قانون حماية الملكية الفكرية

يقرأون الآن